الثلاثاء، 31 أكتوبر 2017

أجهزة التشغيل القائمة على أساس تنمية ودعم تشغيل الذاتي

تعمل هذه الأجهزة على إنشاء مؤسسات ومشاريع فردية وجماعية قادرة على البقاء والاستمرارية من جهة وعلى رفع معدل المردودية لمختلف عوامل الإنتاج من جهة أخرى كما لها دور كبير في خلق مناصب الشغل.



 الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب ANSEJ


 الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب ANSEJ

أنشئت الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب في 1996 بمقتضى المرسوم التنفيذي رقم 96-296 المؤرخ في:  08/09/1996 المتضمن إنشاء الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب و تحديد قانونها الأساسي .
وهي عبارة هيئة وطنية ذات طابع خاص تتمتع بالشخصية المعنوية والاستقلال المالي وتسعى لتشجيع كل الصيغ والمبادرات المؤدية لإنعاش قطاع تشغيل الشباب. من خلال إنشاء أو توسعة مؤسسات مصغرة لإنتاج السلع والخدمات.
مقرها في الجزائر العاصمة ولها فرع في كل ولاية من ولايات الوطن. حيث وضعت في البداية تحت سلطة رئيس 2 الحكومة وفي السداسي الثاني من سنة 2006 تم إلحاقها تحت وصاية وزارة التشغيل والتضامن الوطني لذلك فهي تعتبر من هيئات المرافقة في إطار الاقتصاد الاجتماعي أو التضامني. وهي عبارة عن جهاز موجه للمقاولين الشباب الذين تتراوح أعمارهم مابين 19 و40 سنة والذي قدرت قيمة الاستثمار فيه بـ 10000000 دج.

القرض المصغر:

يسير من طرف الوكالة الوطنية للتنمية الاجتماعية ANDS ودخل هذا البرنامج حيز التنفيذ في شهر نوفمبر من سنة 1999
وهو موجه للأشخاص الدين ليس لهم منصب شغل والذين تتراوح أعمارهم بين 18 و60 سنة ويتمثل أساسا في منح قرض بنكي للمساعدة في إنشاء نشاط يختاره طالب القرض المصغر.
ويتراوح المبلغ الذي يمكن منحة بين 5000 و350000 دينار وللحصول على هذه المساعدة بتعيين على طالبها لزوما أن يتوفر من ماله الخاص على ما لا يقل على 5 %من المبلغ القرض المطلوب.
 وتقدم هذا القرض البنوك لمدة تمتد من سنة إلى خمس سنوات وفقا لمبلغ القرض المطلوب.
تتولى الخزينة تخفيض سعر الفائدة على هذا القرض حيث لا يدفع المستفيد سوى 2 %من الفوائد البنكية. وزيادة على كل ذلك تقرر إنشاء صندوق ضمان برأس مال 4 ملايير دينار (منها 5.2 تدفعها الخزينة) من أجل طمأنة البنوك وتسهيل منح 2 القروض.

الصندوق الوطني للتأمين عن البطالة

إن ارتفاع مستوى البطالة نتيجة تطبيق سياسة الاستقرار الاقتصادي الذي نتج عنه ضعف مستوى الاستثمار وبخاصة العمومي وزيادة الطلب على العمل بوصول بطالين جدد والتقليص المتزايد للعاملين مضافا إليه البطالة التقنية الناجمة عن غلق المؤسسات العمومية.
 مما أدى بالجزائر إلى إنشاء الصندوق الوطني للتأمين عن البطالة سنة 1994 كمؤسسة عمومية لضمان اجتماعي تحت وصاية وزارة العمل والتشغيل والضمان الإجتماعي. تعمل 2 على تحقيق الآثار الناجمة عن تسريح العمال لأسباب اقتصادية .
 وهو جهاز موجه للبطالين الذين تتراوح أعمارهم مابين 30 و50 سنة. ويبلغ سقف الاستثمار 10000000 دج. كما يجب أن يكون المستفيد ذو مؤهلات مهنية لها علاقة مع مشروع وأن يكون بدون عمل أو نشاط وأن يقدم مساهمة شخصية بالمستوى المحدد حسب قيمة المشروع.

برنامج المساعدات لإنشاء المؤسسات المصغرة

دخل هذا الجهاز حيز التنفيذ في السداسي الثاني من سنة 1997 وهو موجه خصيصا لفئة الشباب الراغبين في إنشاء مؤسسات ذات طابع إنتاجي أو خدماتي من أجل إيجاد مناصب شغل من جهة.
 والسعي لبروز هؤلاء الشباب كأفراد مهنيين في المجتمع يساعد في تحقيق المشاريع معتبرة ومنه القضاء على التهميش الاجتماعي.
كما أن هذا الجهاز يتحمل جزء من العمال الذين تعرضوا للتسريح جراء عمليات تصفية المؤسسات العمومية الإقتصادية ويمول هذا الجهاز من قبل الصندوق الوطني لدعم  تشغيل الشباب.
 ويكون التمويل على ثلاث أشكال تمويل ذاتي وتمويل الثنائي وتمويل الثلاثي.

الوكالة الوطنية لتطوير الاستثمارات ANDI

بمقتضي الأمر الرئاسي رقم 01- 03 و المتعلق بتطوير الاستثمار أنشئت الوكالة الوطنية لتطوير الاستثمار لتحل محل الوكالة الوطنية لدعم ومتابعة الاستثمار سابقا وهي مؤسسة عمومية ذات طابع إداري تقني بخدمة المستثمرين الوطنين والأجانب على حد سواء. وتعتبر هذه الوكالة الأداة الأساسية للتعريف بفرص الاستثمار القائمة والترويج بها واستقطاب رؤوس الأموال والاستثمارات الأجنبية المباشرة

برامج تنمية البلديات

يندرج هذا البرنامج ضمن تنمية وترقية البلديات والذي تم الشروع فيه خلال السنة الأخيرة من برنامج التعديل الهيكلي بهدف إنشاء مناصب شغل جديدة من خلال المشاريع الصغيرة خاصة بالبنى التحتية لمختلف البلديات


التعبيراتالتعبيرات