الاثنين، 22 يناير 2018

إدماج قرابة 500 ألف شخص من حاملي عقود ما قبل التشغيل في 2018

 أكد وزير العمل والتشغيل والضمان  الاجتماعي مراد زمالي اليوم الأحد ببرج بوعريريج أنه سيتم إدماج قرابة 500 ألف شخص من حاملي عقود ما قبل التشغيل على المستوى الوطني خلال السنة الجارية

وأوضح الوزير خلال زيارة عمل و تفقد قام بها إلى هذه الولاية بأن هذا العدد  يتوزع بين 60 ألف عقد عمل مدعم و 40 ألف آخر في إطار جهاز المساعدة على  الإدماج المهني و الباقي ضمن التنصيبات الكلاسيكية مبرزا  أن "الأولوية في  التنصيب ستمنح لحاملي عقود ما قبل التشغيل".

وأضاف السيد زمالي أن ولاية برج بوعريريج قد حققت أقل نسبة بطالة على  المستوى الوطني و المقدرة بـ7 بالمائة فيما تقدر النسبة الوطنية بـ11,3  بالمائة و ذلك -كما قال- بفضل الحوض الصناعي لهذه الولاية الذي سمح بامتصاص  البطالة مشيرا إلى أن المؤسسات المصغرة عبر الولاية قد ساهمت أيضا في تكوين يد  عاملة مؤهلة لتصل نسبة الإدماج إلى "90 بالمائة".

وطاف الوزير خلال زيارته بمعرض أقيم بمقر الولاية تضمن نماذج لمؤسسات مصغرة  أنشئت في إطار أجهزة دعم التشغيل و تمكنت من تسديد القروض التي منحت لها قبل  الآجال المحددة و كذا فتح مناصب شغل ما يؤكد نجاح و نجاعة هذه الأجهزة في  التنمية المحلية حسب ما تمت الإشارة إليه.

و في رده على سؤال حول آجال الإفصاح عن قائمة الأعمال الجد شاقة أكد الوزير  أنه لم يحدد آجال للجنة المكلفة بهذه المهمة و التي تتكون من ممثلين عن  الحكومة و أساتذة ومختصين في طب العمل و خبراء في المجال.

وقد عاين الوزير خلال زيارة العمل و التفقد التي قادته إلى عاصمة البيبان  مؤسسة خاصة مختصة في صناعة الألومنيوم و الزجاج العازل و كذا مدرسة للتكوين في  شبه الطبي منشأة في إطار جهاز الوكالة الوطنية لدعم و تشغيل الشباب كما قام  بتدشين المقر الجديد للوكالة الولائية للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي لغير  الأجراء.

كما عاين السيد زمالي أشغال توسعة المقر الولائي للصندوق الوطني للتقاعد و  أشرف على إطلاق الرقم الأخضر 3011 للصندوق و الذي يدخل ضمن "تعزيز إستراتيجية  تقريب الصندوق الوطني للتقاعد من منتسبيه" بهدف تحسين نوعية الخدمات و تقريب  الإدارة من المواطن حسب ما أشار إليه وزير العمل و التشغيل و الضمان  الاجتماعي. 


التعبيراتالتعبيرات